اقتصاد وتكنولوجيا

ارتفاع إنتاج «أوبك» النفطي في مايو بقيادة نيجيريا والعراق

أظهر مسح أجرته «رويترز»، الثلاثاء، أن إنتاج منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، ارتفع في مايو (أيار)، إذ طغت زيادة الصادرات من نيجيريا والعراق على أثر التخفيضات الطوعية للإمدادات من جانب بعض الأعضاء المتفق عليها في إطار تحالف «أوبك بلس» الأوسع.

وأظهر المسح الذي استند إلى بيانات ملاحية ومعلومات من مصادر بالقطاع، أن منظمة «أوبك» ضخَّت 26.63 مليون برميل يومياً الشهر الماضي، بزيادة 145 ألف برميل يومياً عن أبريل (نيسان).

تأتي زيادة الإنتاج من العراق على الرغم من تعهد ثاني أكبر منتج في «أوبك»، إلى جانب كازاخستان عضو «أوبك بلس»، بالتعويض عن الزيادة في الإنتاج في وقت سابق، من خلال إجراء مزيد من التخفيضات في بقية عام 2024.

وقرر تكتل «أوبك بلس»، يوم الأحد الماضي، تمديد التخفيضات الطوعية حتى الربع الثالث من العام الجاري، بعد أن مدّدوها في وقت سابق من العام حتى يونيو (حزيران)، وذلك لمواجهة الضعف الاقتصادي العالمي، وزيادة الإمدادات من خارج المجموعة.

وخلص المسح إلى أن العراق ونيجيريا زادا إنتاجهما بمقدار 50 ألف برميل يومياً، فيما خفضت الجزائر الإنتاج نتيجة لصيانة حقول النفط.

ووجد المسح أن «أوبك» ضخَّت نحو 250 ألف برميل يومياً زيادة على المستهدف الضمني للأعضاء التسعة المشمولين باتفاقات خفض الإمدادات، وضخ العراق الجزء الأكبر من الفائض، وفق «رويترز».

ومن بين الدول التي لم يطلَب منها خفض الإنتاج، زادت إيران وفنزويلا إنتاجهما قليلاً. وتقترب معدلات ضخ إيران للنفط من أعلى مستوى في خمس سنوات الذي بلغته في نوفمبر (تشرين الثاني) بعد أن سجلت واحدة من كبرى زيادات إنتاج «أوبك» في 2023 رغم استمرار العقوبات الأميركية.

زر الذهاب إلى الأعلى