صحة وجمال

تقرير أميركي جديد عن “إهمال الصين” بشأن كورونا… 18 تريليون دولار خسائر!

أصدرت اللجنة غير الحزبية التابعة لمؤسسة هيريتيج تقريراً بشأن الصين وفيروس كورونا، يوضح إهمال الصين أثناء الوباء، مما أدى إلى تكاليف اقتصادية وبشرية هائلة للولايات المتحدة.

وتضم اللجنة، بقيادة المدير السابق للمخابرات الوطنية الأميركية جون راتكليف، خبراء من مجالات متنوعة بما في ذلك الطب والقانون والأمن القومي.

ويركز التقرير على “سوء تعامل الصين وافتقارها إلى الشفافية فيما يتعلق بكوفيد-19″، إذ يعزو أكثر من 18 تريليون دولار من الأضرار الاقتصادية وأكثر من مليون حالة وفاة أميركية إلى ردت فعل الصين اتجاه الوباء.

وأكد راتكليف على الحاجة للمساءلة قائلاً: “يجب على الحكومة الصينية أن تجيب عن دورها في حجب الحقيقة، مما أدى إلى تسريع هذا الوباء العالمي”.

وتتضمن النتائج الرئيسية للتقرير، أضرار اقتصادية لحقت بالولايات المتحدة تزيد قليلاً عن 18 تريليون دولار، وتجاوز عدد الوفيات الزائدة على مستوى العالم 38 مليوناً، مع أكثر من مليون حالة وفاة في أميركا وحدها بسبب كوفيد-19.

كما يتضمن تحديد الحكومة الصينية باعتبارها المسؤولة الأساسية عن الوباء، وتقترح اللجنة تدابير تشريعية لمعالجة هذه القضايا، بما في ذلك تعديل قانون الحصانات السيادية الأجنبية للسماح للمحاكم الأميركية بالاختصاص القضائي على القضايا التي تسعى للحصول على تعويضات من الدول الأجنبية المسؤولة عن الأوبئة العالمية. بالإضافة إلى ذلك، توصي بإنشاء لجنة وطنية ثنائية الحزبية لكوفيد-19 وفريق عمل لتعويض الصين، وتعزيز التدقيق في التعاون الدولي، وتعديل قوانين مراقبة الصادرات.

زر الذهاب إلى الأعلى