صحة وجمال

علامات الإرهاق الحراري.. كيف تتعامل معها؟

تحدث الأمراض المرتبطة بالحرارة مثل الإنهاك الحراري أو ضربة الشمس، عندما لا يكون الجسم قادرا على تبريد نفسه بشكل صحيح. ويتخلص الجسم من الحرارة الزائدة بشكل أساسي عن طريق العرق. ولكنْ عندما يكون هناك الكثير من الحرارة، لا يستطيع الجسم التخلص منها بكفاءة وترتفع درجة الحرارة الأساسية، وهذا يمكن أن يسبب ضررا للدماغ والأعضاء الحيوية الأخرى.

ما هي الأمراض الناجمة عن التعرض للحرارة المرتفعة؟
نقدم لكم 5 من الأمراض التي قد يسببها التعرض للحرارة العالية، وفقا للمعهد الوطني للسلامة والصحة المهنية التابع للمعاهد الوطنية الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية:

ضربة شمس:
وهي أخطر الأمراض المرتبطة بالحرارة، ويحدث عندما لا يستطيع الجسم التحكم في درجة حرارته فترتفع درجة حرارة الجسم بسرعة، وتفشل آلية التعرق، ويصبح الجسم غير قادر على التبريد. عند حدوث ضربة الشمس يمكن أن ترتفع درجة حرارة الجسم إلى 41 درجة مئوية أو أكثر خلال 10 إلى 15 دقيقة ويمكن أن تُسبب ضربة الشمس بإعاقة دائمة أو الوفاة إذا لم يتلق الشخص علاجا طارئا.

الحمى بعد قضاء يوم في أحد الأماكن المفتوحة تنذر بإصابة الطفل بضربة شمس، شأنها في ذلك شأن الرعشة ومشاكل الدورة الدموية، وهو ما يستلزم استشارة الطبيب فوراً. (النشر مجاني لعملاء وكالة الأنباء الألمانية “dpa”. لا يجوز استخدام الصورة إلا مع النص المذكور وبشرط الإشارة إلى مصدرها.)

الإرهاق الحراري:
وهو استجابة الجسم لفقدان كميات كبيرة من الماء والأملاح، وعادة ما يكون ذلك عبر التعرق الزائد. ومن المرجح أن يؤثر الإنهاك الحراري في كبار السن، والأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، والأشخاص الذين يعملون في بيئة حارة.

ماذا ينبغي علينا أن نفعل إذا تعرض شخص لضربة شمس أو إجهاد حراري؟

اتصل بالإسعاف وابق مع المريض حتى يصل.

أبعد المريض عن المكان الحار وضعه في الظل.

حاول أن تنزع عن المريض الملابس غير الضرورية بما في ذلك الحذاء والجوارب.

قلل درجة حرارة المريضباستخدام كمادات باردة أو بغسل وجهه.

كيف نتجنب هذه الأمراض؟

اشرب الماء بشكل مستمر لتجنب الجفاف.

ارتد ملابس خفيفة الوزن وخفيفة الألوان مصنوعة من أقمشة قابلة للتنفس مثل القطن أو الأقمشة الصناعية التي تطرد العرق.

حاول أن تجعل أنشطتك الخارجية في أوقات أكثر برودة، مثل ساعات الصباح والمساء، واسترح في المناطق المظللة حتى يتاح لجسمك فرصة للتعافي.

قلل من ممارسة الرياضة أثناء الحرارة.

إذا لم تكن معتادا على العمل أو ممارسة الرياضة في بيئة حارة، فابدأ ببطء ثم زد السرعة تدريجيا حتى يتأقلم جسمك.

عند العمل في الجو الحار، راقب زملاءك في العمل واطلب من شخص آخر أن يراقبك.

إذا كان عمرك 65 عاما أو أكثر، فاتصل بصديق أو قريب واطلب منه الاطمئنان عليك مرتين يوميا أثناء موجة الحر. وإذا كنت تعرف شخصا في هذه الفئة العمرية فتفقده مرتين يوميا على الأقل.

لا تترك الأطفال أو أي شخص آخر في السيارة لأنه حرارتها ترتفع بسرعة.
الجزيرة

زر الذهاب إلى الأعلى