المرأة والطفل

10 نصائح للأهل لبقاء الأطفال بصحة جيدة في حرارة الصيف

كلنا نعرف أن الصيف هو الموسم المفضل للعديد من الأطفال، والأسباب وجيهة وبديهية، فهي الأيام التي توفر لهم إجازة هم بأمس الحاجة إليها. ولكن في المقابل، مع هذا الوقت الطويل والحرارة العالية يشعر الأهل بالقلق على صحة صغارهم خلال هذه العطلة الطويلة.

تعتبر السباحة والسفر والأنشطة الخارجية شائعة للغاية في موسم الإجازة الصيفية من المدارس، ومع دخول موسم الصيف بسرعة لا بد أن نتوقع آثاراً سلبية أيضاً يمكن أن تحدث في غفلة عن الأهل أو عدم انتباههم. فحينما ترتفع درجات الحرارة بشكل خطير مع مرور الوقت، يواجه الإنسان بطبيعة الحال مخاطر صحية يجب عليه معرفة كيفية التعامل معها لا سيما تلك التي تتربص بالأطفال، مثل ضربة الشمس وحروق الشمس والجفاف وغيرها من المشاكل المرتبطة بتعرض الأطفال للحرارة العالية.

من الضروري للغاية توخي الحذر الشديد عند تقلب درجات الحرارة، خاصة بين داخل المنزل وخارجه، ومن الممكن أن يكون الطقس الحار قاسياً على الصغار، لذلك نستعرض فيما يلي 10 نصائح بسيطة للأهل تساعدهم على المحافظة على أطفالهم بصحة جيدة وحمايتهم في فصل الصيف من دون أن ننغص عليهم العطلة ومباهجها لهم. ولكن مع ملاحظة مهمة للغاية، أن نكون خير مثال وقدوة لأطفالنا، بمعنى أن نلتزم نحن أولاً بهذه النصائح كي يتعلموا منا:

شرب الكثير من السوائل

1- شرب الكثير من السوائل

هذه أهم نصيحة يجب الالتزام بها من قبل الأهل، وينبغي تذكرها بشكل خاص في الطقس الحار. يجب أن يشرب الأطفال كميات كافية من السوائل في كثير من الأحيان، حتى لو لم يشعروا بالعطش. والماء هو الخيار الأفضل، لكن عصير الفواكه والمشروبات الرياضية، بشرط أن تكون صحية ومناسبة للصغار، يمكن أن تساعد أيضاً. بإمكان الأهل حمل الماء معهم في وعاء بلاستيكي صلب ليقدموه لأطفالهم عند خروجهم.

لباس مناسب للطقس

2- لباس مناسب للطقس

يمكن أن تساعد الملابس المناسبة لطفلك على البقاء هادئاً ومرتاحاً رغم حرارة الصيف. تعتبر الأقمشة خفيفة الوزن التي تسمح بمرور الهواء، مثل القطن، خياراً جيداً. ولنتذكر أن نجعل الطفل يرتدي قبعة ونظارات شمسية عندما يكون في الهواء الطلق.

تجنب شمس الظهيرة

3- تجنب شمس الظهيرة

تكون حرارة الشمس أشد في الفترة بين الساعة 10 صباحاً و4 مساء، لذا من الأفضل تجنب التواجد في الهواء الطلق خلال هذه الفترة قدر الإمكان. وإذا كان لا بد أن يكون طفلك في الخارج في هذه الساعات، احرص على أن تضع له واقياً من الشمس وأن يظل في الظل قدر الإمكان.

أنشطة متدرجة

4- أنشطة متدرجة

إذا كان طفلك يلح على أن يلعب في الهواء الطلق، من المهم للغاية أن تدعه يفعل ذلك تدريجياً. اجعل طفلك يبدأ بفترات قصيرة من النشاط، ثم زد الوقت شيئاً فشيئاً كي يعتاد على الحرارة ولا يصاب بضربة شمس مفاجئة.

مراقبة أعراض المرض

5- مراقبة أعراض المرض

يجب أن يعرف الأبوان الأعراض المرتبطة بحرارة الصيف، إذ يمكن أن تتراوح هذه الأعراض بين حرارة خفيفة (تشنجات حرارية) إلى شديدة (ضربة شمس). تشمل علامات المرض الناجم عن الحرارة تقلص العضلات، الصداع، الدوخة، الغثيان، القيء.. إذا رأيت أياً من هذه العلامات، انقل طفلك فوراً إلى مكان بارد واتصل بالطبيب مباشرة.

المحافظة على البرودة في الداخل

6- المحافظة على البرودة في الداخل

إذا كان الجو حاراً في الخارج، فلا يزال هناك الكثير مما يمكن أن تفعله للبقاء مسترخياً وهادئاً في الداخل. قم بتشغيل المراوح ومكيفات الهواء واستحم بماء بارد.

استشر الطبيب

7- استشر الطبيب

إذا كان طفلك يعاني حالة طبية مزمنة، فتأكد من مراجعة الطبيب قبل الخروج في الطقس الحار. إذ يمكن لبعض الحالات، مثل مرض السكري وأمراض القلب، أن تجعل من الصعب على جسمه الصغير تنظيم درجات حرارته.

احذر السخونة الشديدة

8- احذر السخونة الشديدة

يمكن أن ترتفع الحرارة داخل السيارة بسرعة، حتى مع فتح النوافذ. لذلك من المهم ألا تترك طفلك بمفرده في السيارة حتى لو لدقيقة. والشيء نفسه ينطبق على القارب وأي مكان مغلق آخر يمكن أن يشكل بسخونته مصدر خطر عليه.

استعد لحالات الطوارئ

9- استعد لحالات الطوارئ

من المهم أن يكون لديك وفي متناول يدك مجموعة أدوات إسعافات أولية، جنباً إلى جنب قائمة بأرقام هواتف الطوارئ. وفي حالة الطقس القاسي، تعرف إلى أقرب مكان داخلي بارد يمكن أن تلجأ إليه.

علم طفلك السلامة في الصيف

10- علم طفلك السلامة في الصيف

تأكد من أن طفلك يعرف كيف يظل آمناً في فصل الصيف، اشرح له خطورة حرارة هذا الفصل على جسم الإنسان عموماً وعليه خصوصاً، احرص على مراجعة هذه النصائح معه مع الإجابة عن أي أسئلة يمكن أن تخطر على باله، شجعه على طرح هذه الأسئلة كي يحمي نفسه وربما غيره.

باتباع هذه النصائح ومثيلاتها، يمكنك مساعدة طفلك على البقاء بصحة جيدة وسعيداً وهو يستمتع بالعطلة الصيفية.

زر الذهاب إلى الأعلى