adplus-dvertising
27.4 C
بيروت
يوليو 3, 2022

وفد الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم يزور بلدة المعيصرة الكسروانية

في إطار جولته في لبنان وبعد زيارته فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ودولة رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ودولة رئيس مجلس الوزراء الاستاذ سعد الحريري ،وبعد جولته على أبرز المدن والبلدات اللبنانية ، زار بتاريخ 24/7/2019 وفد الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم والذي يضم أكثر من مئتين وخمسين شابة وشاب من أصل لبناني من حوالي سبعين دولة وعلى رأسهم سعادة السفير ايلي عيد بلدة المعيصرة الكسروانية رمز العيش المشترك الاسلامي المسيحي في المنطقة ولبنان

استهل الوفد زيارته الى بلدة المعيصرة بزيارة مركز الامام علي (ع) الثقافي حيث استقبل الوفد من قبل رئيس البلدية الحاج زهير نزيه عمرو والمجلس البلدي ومختار بلدة المعيصرة السيد عوداي عمرو ، والقى الحاج زهير عمرو رئيس البلدية كلمة بدأها بالترحيب بالوفد الكبير وعلى رأسهم سعادة السفير ايلي عيد في بلدتهم المعيصرة وفي وطنهم الام لبنان ، ثم تناول في كلمته المعنى الحقيقي للعيش المشترك المتمثل في بلدة المعيصرة منذ القدم ، مروراً بالحقبات التاريخية التي مرت على البلدة ومدى رسوخ وتعلق اهالي البلدة في بلدتهم وعن وجود المعالم الدينية المسيحية والاسلامية في البلدة وخص بالذكر وجود كنيسة ومسجد تحت سقف واحد في البلدة وهذا ييدل على قمة التعايش بين ابناء البلدة الواحدة ، بعدها القى سعادة السفير عيد كلمة شكر فيها رئيس البلدية والمجلس البلدي على اسقبالهم في بلدة المعيصرة ثم شرح اهداف الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم ، بعدها قدم رئيس البلدية نسخ عن كتاب (المعيصرة وعشيرة آل عمرو الوائلية) لسعادة السفير والوفد المرافق له وبدوره السفير عيد قدم درعاً بإسم الجامعة الى رئيس البلدية بعدها انتقل الجميع الى ساحة مركز الامام علي (ع) الثقافي حيث مكان العشاء القروي الذي اقامته البلدية على شرف الحضور الكريم.
بعد الانتهاء من العشاء القروي في ساحة مركز الامام علي (ع) انتقل الجميع الى دير مار الياس للاباءالكرمليين في وسط البلدة حيث تم استقبالهم من قبل الاباء وتم اللقاء في الكنيسة الموجودة في الدير حيث كانت جولة في ارجاء الدير وتبادل للدروع والتقاط للصور التذكارية.
وختم الوفد جولته في مركز جمعية سعادة السماء في اول البلدة والتي تعنى بمعالجة المدمنين بالطرق الروحية حيث كان باستقبالهم الاب مجدي العلاوي الذي القى كلمة وجدانية بالحضور اتسمت بالايمان والتواضع وخدمة الانسان كإنسان دون التمييز بين الاديان او الجنسيات وهذا الذي حست عليه الديانة المسيحية والاسلامية ، بعدها توجه الحضور الى حديقة المركز حيث تم رزع شجرتي زيتون تخليداً لهذه الزيارة التاريخية.
وفي الختام حيث كانت نهاية الجولة المقررة شكر رئيس الوفد سعادة السفير ايلي عيد رئيس البلدية الحاج زهير عمرو على حسن الاستقبال و التنظيم متمنياً الازدهار والتطور للبلدة وابنائها.

مقالات ذات صلة