17.4 C
بيروت
نوفمبر 30, 2022

أخويات شبيبة العذراء أحيت عيدها ال 28 بلقاء في دير القمر

اجتمعت أخويات “شبيبة العذراء” في لبنان في مدينة دير القمر – اقليم الشوف في لقاء بعنوان “اشتقنا”، شارك فيه اكثر من ٧٠٠ شابة وشاب من مختلف أقاليم لبنان.

ولفت بيان للشبيبة الى أن “اللقاء استهل بتعارف وتنشيط، ثم انطلق المشاركون حاملين أيقونة سيدة التلة العجائبية التاريخية، بمسيرة مهيبة من الحديقة العامة (المنشية) مروراً بشوارع البلدة وصولا الى كنيسة سيدة التلة، حيث كان في استقبالهم كهنة وأخويات الرعية وأبناء البلدة، لتختتم المسيرة بزياح العذراء. وكانت كلمة لكاهن الرعية الأب جوزف ابي عون ولرئيس أخويات إقليم الشوف المحامي كميل طانيوس الذي قدم لرئيس اللجنة المركزية جميل كسّاب أزرة زرعت مقابل الكنيسة تخليداً لهذه الذكرى التاريخية”.

وأشار البيان الى أنه “بعد ذلك، انتقل الجميع الى قاعة المسرح، حيث بدأ الإحتفال بنشيد رابطة الأخويات في لبنان ونشيد أخويات “شبيبة العذراء”، وعرفت الحفل الاعلامية يارا ضرغام، فمع الأب سمير بشارة اليسوعي جرى إطلاق شعار سنة 2023: “بفرح فيك”. ومع وكيل التنشئة سيرج راضي جرى تفسير بوستر الشعار، وكانت كلمة للجنة الإدارية ألقتها نائبة الرئيس هدى بو شاهين وشددت فيها على أن السفينة ابحرت ولم تبحر فارغة بل مليئة ومَن بداخلها نظروا إلى أعلى ووجهوا الشراع صوب الشوف ولم يلتفتوا إلى خلف. تبعتها كلمة المرشد المركزي الخوري إميل داغر الذي قال: ما رأيناه اليوم في زياح ايقونة سيدة التلّة، هو علامة رجاء في هذا العالم، كلنا مع كل ما نمر به، ما زلنا نرجو الرب ونسير اليه برفقة امنا مريم العذراء”.

بدوره، أكد رئيس اللجنة المركزية جميل كساب ان “اللقاء تاريخي بعدد المشاركين خصوصا في الظروف التي يمر بها لبنان”، مشبها “عزم الاخويات واصرارها على المشاركة بأرزة الجبل علامة للشرق”، معلنا “انضمام ٥٤٢ عضوا جديدا للشبيبة خلال العامين الفائتين، وتأسيس ١٤ فرعاً جديداً منها فرع في لندن”.

وقال: “بالرغم من كل الصعوبات والوباء الذي اغلق كنائسنا ها هي اليوم تعود فقيرة ولكن غنية بجوهرها، حزينة من الخارج انما قلوب شبيبتها فرحة بتمجيد يسوع”.

أضاف: “الكتف الذي نضع عليه المسبحة، يستطيع أن يحمل جبالا والقلب الذي يحضن علم لبنان لا يتوقف ان ينبض وطنية، والأيادي التي تقرع الأجراس وتحمل مبخرة السلام تستطيع أن تعيد اعمار لبنان بعرق الجباه الممزوج بميرون المعمودية ليبقى لبنان رسالة فرح، حب وسلام”.

الذبيحة

وظهراً، ترأس المشرف العام على رابطة الأخويات المطران الياس سليمان الذبيحة الالهية، عاونه المرشد العام الاب المدبر ادمون رزق المريمي والمرشد المركزي للشبيبة الخوري إميل داغر، بمشاركة رئيس انطش سيدة التلة الاب جوزف ابي عون، رئيس أنطش مار الياس للروم الملكيين الكاثوليك الارشمندريت نعمان قزحيا، المرشد الإقليمي لأخويات الشبيبة في الشوف الخوري بيار موسى، المرشد الإقليمي لأخويات الشبيبة في المتن الأعلى والأوسط الخوري جورج مسعود، المرشد الإقليمي للشبيبة في الشمال الخوري جورج شمعون، الأب كريستوفر معلوف والشماس شربل عيد.

كما شارك في الذبيحة الالهية النائب فريد البستاني، رئيس الرابطة المارونية السفير خليل كرم، أمين عام مكتب راعوية الشبيبة في الدائرة البطريركية كارلوس معوض ورئيس الحركة الرسولية المريمية في لبنان ايلي كميد وأعضاء اللجان الادارية والمركزية والإقليمية.

وأعرب سليمان خلال عظة القداس، عن تأثّره بالطاقة الشبابية، مشددا على “استراتيجية الحبّ الذي يهب الخلاص وعلى ضرورة الوحدة بين الخطين العامودي والافقي للصليب بمعنى محبة الله والقريب، وعلى تحديد الهدف أي تحديد الاشخاص المحتاجين للبشارة ومَن يريد أن شهد للمسيح يجب أن يكون مُشابِهًا له، والمستحيل بعين البشر أي محبّة الاعداء يجب أن لا يبقى مستحيلًا”.

وبعد الظهر، جرى تكريم أعضاء اللجنة المركزية السابقة، وإعلان الفائز بمسابقة فرع السنة للعام 2022 حيث تنافس في المرحلة النهائية ثلاثة فروع: فرع سيدة الوردية حراجل – إقليم جونية، فرع مار جرجس الدكوانة – إقليم المتن الساحل، فرع سيدة الخلاص عين الرمانة – إقليم بيروت ليحرز الأخير اللقب.

ثم كانت فقرة ترفيهية مع رامي عبدالله.