25.4 C
بيروت
يونيو 14, 2021
Jadeedouna
حصلت في لبنان : تناول الغداء ثم ارتشف فنجان قهوة فمات مسموما !

حصلت في لبنان : تناول الغداء ثم ارتشف فنجان قهوة فمات مسموما !

بعد خلاف حاد بينهما على مسائل ادارية وتنظيمية في البلاد، ونظرا للغلاء المعيشي الذي كان سائدا، وزيادة الضرائب والظلم الذي ألحق بالناس، وقع خلاف حاد بين المطران يوسف اسطفان ابن بلدة غوسطا الكسروانية (عمه البطريرك يوسف اسطفان، ولد العام ١٧٦١، سيم كاهنا سنة ١٧٩٥ وأسقفا ونائبا بطريركيا العام ١٨١٠)، الداعم الاكبر للانتفاضات والعاميات الشعبية بوجه ظلم الحاكم وسياسة الفساد والسخرة والبطش وما اليها من سياسات تعسفية عارضها المطران دفاعا عن حقوق وحياة الشعب ، دعاه الامير بشير الثاني حاكم جبل لبنان (١٧٨٨_١٨٤٠)، الى وليمة غداء، مبديا من خلالها المير نيته بالمصالحة غير ان نواياه المضمرة كانت على عكس ذلك.

لبى المطران الدعوة في شهر تشرين الثاني ١٨٢٢، فتناول الغداء وارتشف بعده القهوة، وكان من عوائد الامير ان يسمم لاعدائه في فنجان القهوة، فما هي الا ساعات حتى سار السم في جسم المطران وأسلم روحه شهيدا للحرية والدفاع عن حقوق المظلومين في ٢٠ تشرين الثاني من العام ١٨٢٢.

بقلم د. روني خليل – قسم معلومات – في التاريخ – موقع jadidouna.com

زوروا موقع jadidouna.com دائما قسم معلومات لقراءة معلومات في قطاعات عديدة بينها التاريخ واسرار اليوم والامس وغيرها .

لتصفح قسم معلومات في التاريخ اضغط هنا

لقراءة أحداث تاريخية متفرقة – جزء 1 … اضغط هنا

Open chat