The News Jadidouna

باسل خياط وكارمن بصيبص يكشفان كواليس “نظرة حب”

كشف بطلا مسلسل “نظرة حب” كارمن بصيبص وباسل خياط، عن كواليسه والأسباب التي دفعتهما للمشاركة فيه وما تمثّله قصة العمل بالنسبة لهما.

وقالت كارمن خلال ظهورها رفقة باسل في برنامج “تفاعلكم” مع الإعلامية سارة دندراوي، على شاشة العربية، إن ما جذبها لشخصية “قمر” وللعمل ككل، فكرته الغريبة التي تتناول قصة حب “توأم الشعلة”، وما يتضمنه من مغامرة فلسفية للحب جعلتها تؤدي دوراً مختلفاً.

وأضافت أنها أحبت شخصية “قمر” وكيف التقت “ببحر” باسل خياط، وكيف دافعت عنه وواجهت أهلها وتخطت جميع الصعوبات لتكون بجانبه.

أما باسل خياط فقال إن ما جذبه للعمل هو خطه الدرامي المختلف والجديد، وهو ما يسعى إليه منذ انطلاقته الفنية، بالإضافة إلى أن قصته إشكالية وتخاطب مفهوما معينا وتلامس روحه وأفكاره وشخصيته.

وأضاف أن العمل لم يسع لإقناع الجمهور بوجود حب “توأم الشعلة” في الواقع، إذ أن هذا الحب تناوله الكثير مـن الأدباء والشعراء منذ الأزل وطرحت قصته في العديد من الأعمال والمسرحيات والأفلام.

وتابع أن هدف المسلسل الأساسي طرح قضية حالة الحب النقية بين شخصين مختلفين تماماً عـن بعضهما البعض جمعتهما حالة معينة، وكيف سيتغلبا على جميع العادات والتقاليد التي تقف في وجههما.

وأكدت كارمن أنها مقتنعة بوجود علاقات “توأم الشعلة” في الواقع، خاصـة وأنها مثّلت شخصية “قمر” وعاشت كامل تفاصيلها لمدة أربع أشهر.

وأوضح باسل أن السبب الأساسي لتصدر مشهد رقصة “بحر” الترند على مواقع التواصل الاجتماعي، هو أنها لم تكن مجرد رقصة عادية، بل كانت أشبه بزوربا العربي الذي يرقص مع أوجاعه وآلامه على أغنية جميلة تلامس قلبه.

وبين أنه كان يعيش المشهد بشكل حقيقي وتقمص الشخصية بكامل حالاتها وتناقضاتها، وكيف يمكنه الاستمرار في رقصه مع الأحزان حتى يتغلب على مشاكله.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy