The News Jadidouna

قفزة بالأسهم الأميركية تُشعل وول ستريت

واصلت الأسهم الأميركية صحوتها التاريخية، ليغلق مؤشر “إس آند بي 500” (S&P 500) مقترباً بقوة من مستوى 5000 نقطة.

وصعدت أسعار الأسهم يوم الأربعاء بقيادة شركات التكنولوجيا العملاقة، كما أدى الطرح القوي لسندات الخزانة لأجل 10 سنوات إلى تقليص المخاوف بشأن العرض. ولم تشهد أسعار السندات تغيرات ملحوظة.

وتواصلت المعنويات الإيجابية في الأسهم بعد أن باعت الحكومة الأميركية سندات لأجل عشر سنوات بمبلغ قياسي بلغ 42 مليار دولار بعائد أقل من المتوقع، في إشارة على الثقة في أن الاحتياطي الفيدرالي سيركز على خفض أسعار الفائدة هذا العام.

كما استقبلت وول ستريت أيضاً تصريحات من عدد من مسؤولي الاحتياطي الفيدرالي، جميعهم يشيرون إلى عدم التسرع في خفض أسعار الفائدة.

كما ارتفع مؤشر “إم إس سي آي” (MSCI) العالمي لأسهم الأسواق المتقدمة أيضاً إلى مستوى قياسي، مقتفياً أثر جميع مؤشرات الأسهم الأميركية الرئيسية.

ويُرجح أن يدعم النمو الاقتصادي القوي في الولايات المتحدة والانتعاش المتوقع في أوروبا الأسهم، حتى في وقت تبدو بعض أجزاء سوق الأسهم “مكتفية”، وفقاً لاستراتيجيين في بنك “باركليز” بقيادة إيمانويل كاو.

في حين أن أحد أكبر الصناديق المتداولة في البورصة حول العالم يقع عند نقطة انعطاف حاسمة بعد ارتفاع حاد بلغ 22% منذ أواخر تشرين الأول، فقد يكون هناك المزيد من المكاسب في الأسابيع المقبلة. يُتداول صندوق Invesco QQQ Trust Series 1″ (QQQ)”، البالغة قيمته 244 مليار دولار، والذي يتتبع مؤشر “ناسداك 100″ ، بالقرب من مستويات المقاومة الرئيسية منذ ثلاث سنوات مقارنة بصندوق SPDR S&P 500 ETF الأوسع، والمعروف بـ”SPY”.

وارتفع مؤشر “إس آند بي 500” بنسبة 0.8% حتى الساعة 4 مساءً بتوقيت نيويورك، كما صعد مؤشر “ناسداك 100” بنسبة 1%.
وارتفع مؤشر “إم إس سي آي العالمي” 0.6%، كذلك صعد سعر “بتكوين” 2.3% إلى 44161.79 دولار.(بلومبرغ)

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy