adplus-dvertising
27.4 C
بيروت
يوليو 3, 2022

جرافة إسرائيلية تقتحم بلدة “كفر قدّوم” وتصيب عدداً من المتظاهرين

أصابت جرافة إسرائيلية مجموعة من المتظاهرين الفلسطينيين ببلدة “كفر قدوم”، إثر اقتحامها البلدة، ما تسبب بوقوع عدة إصابات، بينها لأطفال.

وأشار الناطق الإعلامي في محافظة قلقيلية المحتلة بالضفة الغربية، قدوم مراد شتيوي، إلى أن “جرافة عسكرية اقتحمت البلدة، ودفعت صخورا كبيرة باتجاه المشاركين في المسيرة، الأمر الذي أدى إلى إصابة مصور فضائية فلسطين محمد عناية بكلتا قدميه، وكذلك الطفل مؤمن مراد شتيوي (9 سنوات) بجروح ورضوض طفيفة”، بحسب ما نقلت وكالة معا الفلسطينية.

وأكد شتيوي إصابة 4 شبان آخرين بالأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط، و34 آخرين بالاختناق، بينهم 8 أطفال؛ نتيجة سقوط قنابل الدخان في منازل المواطنين، مشيراً إلى أنهم عولجوا ميدانيا من قبل طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني.

وتعد تظاهرات كفر قدوم من التظاهرات الأسبوعية الدورية التي تقام فعالياتها ضد جدار الفصل العنصري، إضافة إلى أنشطة الاستيطان في الضفة المحتلة، وعادة ما يشارك بها العديد من المتضامنين الأجانب.

مقالات ذات صلة