27.4 C
بيروت
أكتوبر 5, 2022

جوزيف أبو فاضل: العهد لم ينجز شيئا!

ذكر المحلل السياسي والمحامي جوزيف أبو فاضل اليوم الأحد أن “حزب الله والمقاومة عارفين انو الحرب مع “اسرائيل” مش نزهة وما فيهن يخاطروا والبلد تعبان بهالشكل”.

ورأى في حديث لقناة “الجديد” أن “المارونية السياسية لم تستطع أن تقيم صلح أو علاقات أو أي اتفاق مع “اسرائيل” الا اتفاق الهدنة عام 1948″.

وأشار الى أن “الموضوع الرئيسي اليوم أن باتفاق الذل والعار اتفاق 17 ايار “كاريش” كان مع لبنان ونحن لم نكن نتحدث بخط 29 والمشكل القائم اليوم اننا استغنينا عن خط 29 وهذا له ثمن ولا احد يعرف ما هو “.

وأفاد أبو فاضل بأن “المفاوض الحقيقي والفعلي في موضوع ترسيم الحدود هو حزب الله والسيد نصر الله واتضح أن الرئيس عون واجهة من أجل حماية صهره ويحمي حاله يقعد على الكرسي”.

ولفت الى أن “اليوم بالعهد القوي انتقلنا من ورا تصرفات الميليشيا وصهر الرئيس، الرئيس بدو دولة بس سلم حاله لجبران باسيل وقرطة حنيكر وقرطة ما خلونا وسليم جريصاتي وسلمهن البلد وتحولنا من دولة الى ميليشيا”.

وقال: “العهد لم ينجز شيئا وانا اندم لأن الرئيس ميشال عون وصل على الرئاسة”.

واعتبر أن “المشكل الرئيسي عند الرئيس عون انه جيّر كل قوته لشخص يطمح ليصبح رئيساً ولذلك لم ينجح”.

وأضاف، “من هم حول الرئيس عون عم يقنعوه أنو “نحن حنفل على البيت و لازم نعمل كمين لتوقيف حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وحزب الله يحمي جبران باسيل أما رياض سلامة فالله يحميه ومن يحميه هو وجوده لانه مش مخالف”.