18.4 C
بيروت
نوفمبر 30, 2022

العقيبة …. بلدة نحو المستقبل

أعدت بلدية العقيبة وبالتعاون مع اختصاصيين بالهندسة المعمارية والتنظيم المدني وباشراف رئيس لجنة الهندسة المهندس ربيع الحصري بإعداد دراسة للمخطط التوجيهي العام لبلدة العقيبة مدعمة بدراسة تفصيلية لواقع البلدة من الناحية السكانية والجغرافية والعمرانية.
وبعد ثلاث أعوام من العمل الدؤوب والملاحقة المستمرة مع المراجع المختصة تم عرض الدراسة على المجلس الأعلى للتنظيم المدني وذلك بحضور رئيس البلدية السيد جوزف الدكاش وتمت الموافقة على المخطط التوجيهي بالمحضر رقم٤٠ بتاريخ ١٧/١١/ ٢٠١٨
وهي مفصلة على الشكل التالي :

1. استحداث منطقة D3 في منطقتي العقيبة وبقاق الدين العقاريتين مكان المناطق D2 و D2-1 (بين الطريق البحرية و50 متر فوق الأوتوستراد )

– تم رفع استثمارهذه المنطقة من 20% 0.4 الى 30% 0.75 وبعلو 10امتار .
– الطابق السفلي المردوم يمكن ان يكون على كامل مساحة العقار وضمن التراجعات المفروضة في نظام المنطقة .
– يفرض تأمن سيارة اضافية لكل وحدة سكنية.

ان هذه المنطقة تشكل امتداد طبيعي للمنطقة التجارية في بلدة العقيبة التي لم تشهد اي تطور عمراني على الأتوستراد الدولي اسوة بالبلدات المجاورة . هذا سوف يساهم بإنشاء وتطوير مشاريع تجارية على جانبي الاتوستراد الدولي طرابلس بيروت وبيروت طرابلس .

2. منطقة A1 بقاق الدين
تم تقسيم منطقة A1 الى قسمين
– المنطقة العلوية حيث لا يوجد كثافة سكانية بقية على حالها 30% 0.6 2ط 9م (وفقا لقرار المجلس الأعلى رقم 22 سنة 2003)
– استحداث منطقة A2 باستثمار 30% 0.9 3طوابق 12.5م اي بزيادة طابق لكل عقار ضمن هذه المنطقة الارتفاقية .
– لا يسمح بانشاء اكثر من شقتين سكنيتين في الطابق الواحد في كل بلوك مستقل.
– يمنع وضع الخزانات على السطوح بشكل ظاهر أو أية إنشاءات لخدمة البناء بدون معالجة منظرها.
– يفرض تلبيس الواجهات بالمواد الطبيعية بنسبة لا تقل عن60% و يفرض اقامة ثكنة قرميد بنسبة لا تقل عن 60% من السطح الاخير.
– الطابق السفلي المردوم يمكن ان يكون على كامل مساحة العقار وضمن التراجعات المفروضة في نظام المنطقة مما يسمح بمساحات أكثر لمواقف السيارات.
– يفرض تأمن سيارة اضافية لكل وحدة سكنية.
هذه الزيادة في عامل الإستثمار سوف تساهم بإبقاء أبناء البلدة في أرضهم وبين اهلهم كون هذه المنطقة التي تعتبر الخزان البشري لبلدة العقيبة (تشكل حوالي ال٦٠% من عدد السكان) أصبح وجود الأراضي الصالحة للبناء فيها نادرا .

3. تم استحداث منطقة صناعية خفيفة T فئة رابعة وخامسة ضمن منطقة العقيبة العقارية ( كفر شحام ) تبلغ مساحتها حوالي 60.000 م2 وهي ارض تعود ملكيتها لدير مار ضومط خصصها الوقف الأبناء البلدة لتجميع صناعاتهم الخفيفة واذالتها من بين المنازل وهي منطقة بعيدة عن السكن .
– يسمح بانشاء المؤسسات الصناعية من الفئة الرابعة والخامسة بالمرسوم5243/2001 غير المزعجة او الملوثة او المضرة و الفئة الثالثة بالمرسوم4917/1994 وصالات العرض
– يمنع السكن باستثناء مسكن للناطور بمساحة لا تتجاوز 60 م م.
– يتوجب زراعة الاشجار ضمن التراجع عن حدود العقار على ان لا يقل ارتفاعها عن ال3 م ولا تقل المسافة بين الاشجار عن 3م
– على الطابق السفلي المردوم التقيد بالتراجعات المفروضة في نظام المنطقة باستثناء منحدر المرآب.
– التصاوين حول العقار يجب ان تكون بارتفاع 1.5م سد لحجب الرؤية على ان تستكمل بمواد أخرى مثل القضبان الحديدية او الخشب بارتفاع 50سم .
– يجب على طالب الترخيص ان يحدد في ملف الرخصة المكان المخصص لاقامة مستوعبات النفايات مع طريقة الوصول اليها. كما يجب ان يراعى في هذه المستوعبات عدم تاثيرها على المظهر الخارجي للبناء والمحيط و على الصحة العامة وأن لا تضر بالبيئة.

4. توحيد تسمية المناطقH و C من مناطق خرائب نهر ابراهيم ، بقاق الدين والعقيبة العقارية وهم مناطق زراعية ، احراج ووديان 5% 0.05 .
– يسمح في هذه المناطق بالسكن على ان لا يحتوي البناء المستقل أكثر من وحدتين سكنيتين.
– يتوجب تلبيس الواجهات بالحجر الطبيعي بنسبة لا تقل عن80%.
– يتوجب انشاء ثكنة قرميد بنسبة لا تقل عن 80% من السطح الاخير مكونة من شاحطين او اربعة شواحط.
– يسمح بانشاء طابق سفلي مردوم واحد مخصص لخدمة البناء على ان يكون ضمن المسقط الأفقي للبناء بما فيه الشرفات باستثناء منحدر الوصول الى المرآب.
– يمنع انشاء المؤسسات المصنفة من اي فئة كانت.
– يسمح بانشاء الاكشاك والتجهيزات العائده للسياحة البيئية (ecotourisme) ، على ان تكون كل التجهيزات قابله للتفكيك (demontables) و ان تراعى هذه التجهيزات كافة شروط البيئية خاصة فيما يعود لتجهيزات الصرف الصحي والنفايات الصلبة.

5. المناطق E,E1,F السياحية ( منطقة الشواطئ)
– بقيت نسبة الاستثمار في هذه المناطق على ما كانت عليه سابقا.
– يسمح بالسكن الخاص و المؤسسات السياحية.
– يسمح بالانشاءات العائدة لنشاطات التخييم والأندية، نشاطات الهواء الطلق والمنتزهات على ان تكون الأنشاءات التابعة لها من مواد خفيفة كالخشب او القصب او ما شابهها.
– يمنع اشغال الأملاك البحرية.
– يمنع وضع الخزانات على السطوح بشكل ظاهر أو أية إنشاءات لخدمة البناء بدون معالجة منظرها.
– الطابق السفلي المردوم يمكن ان يكون على كامل مساحة العقار وضمن التراجعات المفروضة في نظام المنطقة .
ان هذه المنطقة هي بمحاذاة شاطئ العقيبة الذهبي . هذا الشاطئ هو لؤلؤة البحر الأبيض المتوسط يجب المحافظة عليه وتطويره فهو رمز من رموز البلدة .

6. منطقة A4 خرايب نهر ابراهيم
• اعتماد تراجع ٢٥م من محور نهر ابراهيم.
• يسمح بالأضافة الى السكن بانشاء واستثمار النشاطات التجارية والمؤسسات السياحية والتربوية والدينية.
• يمنع انشاء واستثمار المؤسسات الصناعية المصنفة من اي فئة كانت ويمنع انشاء محطات المحروقات .
• يمنع وضع الخزانات على السطوح بشكل ظاهر أو أية إنشاءات لخدمة البناء بدون معالجة منظرها.
• يفرض تلبيس الواجهات بالمواد الطبيعية بنسبة لا تقل عن80% و يفرض اقامة ثكنة قرميد بنسبة لا تقل عن 80% من السطح الاخير.
• يسمح بتمدد الطوابق السفلية المردومة بنسبة 20% خارج المسقط الافقي للبناء بما فيه الشرفات باستثناء منحدر المرآب مع التقيد بالتراجعات المفروضة في نظام المنطقة.
• وتقوم البلدية بوضع دراسة تحول فيها منطقة خرايب نهر ابراهيم إلى منطقة سياحية على ضفاف النهر في هذا الوادي الاثري الذي يشكل ثروة بيئية وثقافية على مستوى البلد والمنطقة .

في كل المناطق الارتفاقية يتوجب علي مالك العقار إنشاء رصيف بعرض ١.٥ متر للعقارات المجازية للطريق العام كما يتوجب زرع شجره بعلو ادنى قدره 1.5 متر لكل 20 م.م. من الارض غير المبنية من العقار تلحظ على خرائط الترخيص المواقع المخصصة لزرع الأشجار ويعتبر تنفيذ التشجير وفقا الخرائط والمواصفات اساسيا لاعطاء رخصة الاسكان او الاشغال.

وتقوم بلدية العقيبة باستصدار مرسوم جمهوري يشمل كل المناطق الارتفاقية في البلدةالتي كانت تخضع الى ثلاث انظمة بناء مختلفة .
هذا القانون الجديد للبلدة سوف ينظم البناء فيها لعشرات السنين ويساهم بالتقدم السياحي والتجاري والصناعي مع المحافظة على الجمال البيئي المتمثل بشاطئنا الذهبي ووادي نهر ابراهيم الأثاري الذي شوهته يد الجهل وتسعى بلدية العقيبة بوضع الضوابط للمحافظة على ما تبقى من إرث ثقافي هو ميزة هذه البلدة .