18.5 C
بيروت
ديسمبر 8, 2021

خلال 24 ساعة.. مجلس الأمن يجتمع مرتين من أجل ليبيا

يجتمع مجلس الأمن الثلاثاء والأربعاء، من أجل الاستماع إلى إحاطتين حول الوضع في ليبيا، التي قطعت أشواطا نحو عقد الانتخابات الرئاسية التي يأمل الليبيون أن تشكل بداية نهاية عقد من الفوضى في بلادهم.

وأوضح المجلس في بيان إنه سيستمع إلى إحاطة من المدعية العامة للجنائية الدولية فاتو بنسودا مساء الثلاثاء، وسيستعرض تقريرها بشأن الوضع هناك.

ورجحت مصادر لموقع “سكاي نيوز عربية”، أن تتناول إحاطة بنسودا ترشح نجل العقيد معمر القذافي، سيف الإسلام، في الانتخابات الرئاسية، إذ ما يزال الأخير مطلوبا للمحكمة الجنائية الدولية.

وفي 14 نوفمبر الجاري، قدم سيف القذافي، أوراق ترشحه في مكتب الإدارة الانتخابية بمدينة سبها جنوب ليبيا، مرتديا زي والده الشهير، العباءة والعمامة، اللتين كان يطل بهما.

وستخصص الجلسة الثانية، المقررة غدا الأربعاء، لتلقي إحاطة بعثة الأمم المتحدة لدى ليبيا، التي سيلقيها مبعوث الأمين العام يان كوبيش، وسيتناول فيها ما جرى تنفيذه من مخرجات مؤتمر باريس الدولي الأخير، وأيضا تطورات الوضع الليبي، والمستجدات بخصوص استكمال خريطة الطريق والانتخابات.

حراك دولي لدعم الانتخابات

ويرى المحلل السياسي الليبي، محمد قشوط، أن هذا الحراك الدولي يأتي في إطار تعزيز الجهود لإجراء الانتخابات وفق خريطة الطريق المتفق عليها في ملتقى الحوار السياسي الليبي.

ولفت قشوط إلى أن مجلس الأمن سبق ولوح بفرض عقوبات على معرقلي الانتخابات، التي بدأت تدخل في مراحلها الحاسمة وصولا إلى يوم الاقتراع في 24 ديسمبر المقبل.

ودعا المحلل السياسي مجلس النواب والقوى السياسية الوطنية من أحزاب وتيارات وتكتلات إلى تحضير قائمة بأسماء الذين يهددون يوميا بالقتال إذا أجريت العملية الانتخابية، وإحالتها عبر القنوات السياسية إلى مجلس الأمن.

قطع أول خطوة في طريق الاستحقاق

وأغلقت مفوضية الانتخابات باب التقدم للترشح للرئاسة الإثنين، بعد تسجيل 98 شخصا في القائمة الأولية، ستخضع أوراقهم لعمليات تدقيق وفحص، ثم مراجعة الطعون، وبعدها ستعلن القائمة النهائية.

ونصت لائحة ودليل الترشح للانتخابات، التي أصدرتها مفوضية الانتخابات، على نشر القوائم الأولية للمرشحين بعد يومين من انتهاء المدة المحددة لتسجيل المرشحين في فروع مكاتب الإدارة الانتخابية، وتتشابه إجراءات التدقيق والفحص والطعون للانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

وبعد 72 ساعة من نشر القوائم الأولية ستتلقى لجنة الطعون الابتدائية التظلمات على المرشحين، على أن تصدر اللجنة قرارها خلال 72 ساعة أخرى.

وبعدها تتلقى لجنة الاستئناف الطعون على قرار لجنة الطعون الابتدائية خلال 72 ساعة، على أن تفصل في تلك التظلمات خلال 72 ساعة أخرى، وبعدها تصدر اللائحة النهائية للمرشحين.

مقالات ذات صلة

Open chat